رائدة - حكاية وانحكت 12

سمعوا الجيران صوت رائدة وهي عم تصرخ وتطلب حدا يلحقها، حدا يساعدها.. بس ماحدا اتحرك لأنو تعودوا ع صواتها وهي عم تاكول قتلة من جوزها كل كم يوم، بس ماخطر ع بالون انو القصة هالمرّة غير، الا لما وحدة من بنات الجيران انتبهت انو في نار مبينة من شباك البيت المقفول..


سوريالي